ما أغرب الدنيا ~¤¦¦§¦¦¤~ إلى مسجد مقام 3

 

أرى قلبي يتمزّق ألماً
كلما تذكّرت ذلك اليوم الذي أودّعك فيه وأرحل
أثركَ العظيم في نفسي أخشى عليه من العالم الخارجي
إذا ما ابتعدتُ عنك
قربكَ يسمو بي إلى حيث تكمن أمنيتي الخفية
وأخشى بعد هجرك أن أعاود السقوط بعد ذلك الرقيّ
ما أغرب الدنيا .. كم هي عجيبة
أَلزم فيها على أن أبتعد عنكْ
وأنا التي لا أطيق بعدكْ
ويُجبر غيري على ملازمتكْ
وهو الذي لا يطيق قربكْ
فأيّ تناقضٍ هذا الذي أصاب المشاعر
وأيّ قيودٍ تلك التي قيّدت الأحاسيس
وأجبرتها على البقاء في الحضيض
وحرمتها من لذة السموّ والرقيّ إلى حيث يجب أن تكون

 

 

 

كتـبـتها في :24-11-1998م

 

 

This entry was posted in ⊹⊱ كتاباتي ⊰⊹. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s